انت هنا : الرئيسية » علوم و طبيعة » الأمانة العامة لجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي تكرم الإعلاميين والفائزين بمسابقة “النخلة في عيون العالم” و “النخلة بألسنة الشعراء”

الأمانة العامة لجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي تكرم الإعلاميين والفائزين بمسابقة “النخلة في عيون العالم” و “النخلة بألسنة الشعراء”


نظمت الأمانة العامة لجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي حفلاً خاصاً لتكريم الفائزين بمسابقات الجائزة، وتكريم الشركاء الإعلاميين وذلك في فندق قصر الإمارات بابوظبي الاثنين 19 مارس 2018 بحضور الفائزين بمسابقة “النخلة في عيون العالم” في الدورة التاسعة 2018 والفائزين بمسابقة “النخلة بألسنة الشعراء” في الدورة الثانية 2018 وممثلي وسائل الاعلام بدولة الامارات العربية المتحدة.
فقد اعتبر سعادة الدكتور عبد الوهاب زايد أمين عام الجائزة بأن هذا الحفل ما هو إلا اعتراف بالجميل للمؤسسات الاعلامية وللإعلاميين على جهودهم المضنية التي بذلوها طوال السنة الماضية في تعاونهم مع الجائزة، ودورهم الفاعل في نقل الخبر والمعلومة المفيدة للمجتمع بمختلف مؤسساته وشرائحه وبكل شفافية وموضوعية مما ساهم ذلك بغير حدود في دعم مسيرة النهضة الشاملة التي تشهدها دولة الامارات العربية المتحدة في مختلف المجالات خصوصاً في مجال نخيل التمر والابتكار الزراعي حتى بلغت على ما هي عليه الآن من سمعة طيبة على الصعيدين الاقليمي والعالمي.

كما هنأ سعادة الأمين العام للجائزة الفائزين بمسابقات الجائزة على فوزهم وتميزهم بالأعمال التي تقدموا بها حيث شهدت مسابقات الجائزة (كعادتها) منافسة حادة بين المشاركين ما يدل على الاهتمام الذي تحظى به المسابقات من قبل مختلف فئات المجتمع (مصورين، شعراء، أدباء، مثقفين). ففي المسابقة الدولية للتصوير الفوتوغرافي “النخلة في عيون العالم” بدورتها التاسعة 2018 فقد جرى تكريم المصور محمد البلوشي بجائزة المركز الأول وقدرها 20000 درهم اماراتي، وتكريم المصور أنتوني اوستريا بجائزة المركز الثاني وقدرها 15000 درهم اماراتي، وتكريم المصور نضال السالمي بجائزة المركز الثالث وقدرها 10000 درهم.
وفي مسابقة “النخلة بألسنة الشعراء بدورتها الثانية 2018 فقد جرى تكريم الشاعر أحمد بن محمد بن عبد الله المقبالي بجائزة المركز الأول وقدرها 20000 درهم اماراتي عن قصيدة بعنوان “النخيل”، وتكريم الشاعر عبد الله شافي عواد العنزي بجائزة المركز الثاني وقدرها 15000 درهم اماراتي عن قصيدة بعنوان “غيدا الشجر”، وتكريم الشاعر راشد بن حمد بن محمد السنيدي بجائزة المركز الثالث وقدرها 10000 درهم اماراتي عن قصيدة بعنوان “أم العطا”.


من جهة ثانية فقد عبر سعادة الدكتور هلال حميد ساعد الكعبي عضو مجلس أمناء الجائزة عن اعتزازه بشجرة نخيل التمر بأنها كانت وستبقى رمزاً للعطاء والتنمية المستدامة؛ فهي تعبر عن شموخ أبناء الإمارات وتطلعهم للعُـلى في سماء التميز والنجاح… وتحظى باهتمام كبير من راعي النخلة راعي الجائزة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله)، وتقدير صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، واهتمام معالي الشيخ نهيان مبارك آل نهيان وزير التسامح رئيس مجلس أمناء الجائزة.
وأضاف بأن الأمانة العامة لجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي لا تَألُ جهداً في سبيل دعم مسيرة التنمية المستدامة، فقد حرصت على توفير كافة عناصر النجاح للجائزة، فكانت النتائج أكثر مما توقعنا. وعداً وعهداً أن نظل أوفياء للشجرة المباركة والابتكار الزراعي تحت القيادة الحكيمة لسيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله) الذي تتشرف الجائزة أن تحمل اسمه.

عن الكاتب

فريق تحرير موقع آفاق علمية وتربوية

عدد المقالات : 396

اكتب تعليق

© 2018 Powered By Wordpress, Theme By alsatary hosting

© 2013 alsatary hosting السطري للاستضافة

الصعود لأعلى