انت هنا : الرئيسية » صحة وتغذية » الأمراض والأوبئة » أسباب حدوث نغزات في الصدر والقلب

أسباب حدوث نغزات في الصدر والقلب


يصاب كثير منا بنغزات ( وخزات ) في الصدر والقلب تدوم لعدة ثوان، وتختلف شدة هذه النغزات وقد تكون مصاحبة بأعراض أخرى كالشعور بآلام في العضلات أو عظام القفص الصدري وغيرها، مما يثير رعب المصابين بها ويجعلهم يعتقدون انهم قد اصيبوا بنوبة قلبية او مؤشر على حدوث جلطة قلبية.

يقول الدكتور محمود طنطاوي استشاري أمراض القلب والأوعية الدموية ( إن البعض يصاب بهذه النغزات نتيجة وجود نبضات زائدة في القلب، أو ارتخاء في الصمام، كما يمكن أن تحدث نتيجة الضغوطات النفسية الكثيرة التي يتعرض لها والتي تترك تأثيرها على القلب ).

ويبين المتخصصون أنه في بعض الأحيان تكون هذه النغزات علامة على اقتراب موعد الدورة الشهرية عند النساء، أو بسبب المعاناة من الأنيميا حيث يؤدي فقر الدم إلى تسارع نبضات القلب، إلّا أنّه لم يثبت أبداُ أن قد تتسبّب في الجلطات القلبيّة أو الوفاة المفاجئة، لكنّها تضايق المصاب بها لا أكثر، وهي تختفي بعد عمر الأربعين للنساء وعمر الخمسين للرجال.

هذا وتلعب بعض العوامل دورا في حدوث نغزات القلب والصدر ومنها قلة الحركة والتدخين والتعرض للبرودة الشديدة او الحرارة المرتفعة، والغازات الموجودة في الجهاز الهضميّ، وإلتهابات المفاصل، وإلتهابات القولون، التعرض للحموضة التي تصيب المعدة أو الارتجاع المريئي، تناول المشروبات التي تحتوي على مواد منبهات بنسب عالية كالشاي والقهوة، حدوث خلل في الحجاب الحاجز كوجود ثغرة وفتحة فيه ، التعرض لحدوث اضطرابات في عملية الهضم. أمراض المرارة قد تؤدي إلى حدوث النغزات القلبية.


ويوضح الدكتور طنطاوي أنه لا يوجد خوف من هذه النغزات فلا يوجد ارتباط بينها وبين جلطات القلب أو الوفاة المفاجئة وتختفي بعد عمر معين ولا يكون هناك علاج معين في هذه الحالات، حيث لا توجد مشاكل في القلب وإنما يكون العلاج بتجنب العوامل التي تعمل على زيادة حدوث النغزات، لكن ينصح بمراجعة الطبيب المختص لإجراء بعض الفحوصات الطبية والتأكد من عدم وجود مشاكل صحية خطيرة في القلب.

المصدر
موقع باب
موقع موضوع

عن الكاتب

فريق تحرير موقع آفاق علمية وتربوية

عدد المقالات : 227

تعليقات (2)

  • سالم عمر

    تحدث معي اشكركم على التوضيح

    رد
  • الشباب شباب القلب

    الشباب شباب القلب!!
    الدكتور زياد الشدفان. ٣/ ١٠/ ٢٠١٧
    مقولة طالما سمعتها، لم أكن اعرف مصدرها، الى ان اطلعت على دراسة اجريت في بريطانيا على نحو مليون ومائتي الف شخص، وتبين ان حوالي ١١٪ من الرجال بعمر خمسون عاماً فأكثر، قلوبهم اكبر عمراً من عمرهم بحوالي عشر سنين.
    القلب عضو يعمل بشكل دائم ومستمر على شكل مضخة، وان معدل ضخ القلب من الدم على مدى عمر الانسان حوالي مليون ونصف المليون برميلاً من الدم، فهذا العضو يتحمل اعباءً كثيره ومتزايده مع ازدياد العبئ على القلب، لذلك فان قلبنا بحاجة الى عناية اكبر من اي عضو آخر حتى لا يشيب بمعدل اعلى من عمر صاحبه، ولهذا علينا الاعتناء بقلبناعناية فائقة باتباعنا ما يلي:
    ١- الاهتمام بنمط حياتنا اليومية، طعام صحي، حياة بدون دخان ولا كحول.
    ٢- الرياضة المتوازنة، بمعدل نصف ساعة يومياً حتى ولو كانت رياضة المشي.
    ٣- المحافظة على الوزن الصحي، هناك طريقة جديده لحساب الوزن الصحي تقول ان محيط خصر الانسان يجب ان يكون اقل نصف طوله، اي اذا كان الطول ١٨٣سم فالخصر يجب ان لا يزيد عن ٩٢ سم.
    ٤- الابتعاد عن التوترات.
    للعلم فان اكثر من ١٧ مليون انسان يموتون سنوياً بسبب أمراض القلب منهم حوالي ٦٥٪ من الدول الفقيره والنامية، وهدا العدد يشكل نسبة ٣١٪ من عدد الوفيات .

    رد

اكتب تعليق

© 2016 Powered By Wordpress, Theme By alsatary hosting

© 2013 alsatary hosting السطري للاستضافة

الصعود لأعلى