انت هنا : الرئيسية » علوم و طبيعة » برعاية نهيان مبارك آل نهيان فتح باب الترشيح لجائزة المزارع المتميز والمزارع المبتكر بالإمارات بدورتها الأولى 2018

برعاية نهيان مبارك آل نهيان فتح باب الترشيح لجائزة المزارع المتميز والمزارع المبتكر بالإمارات بدورتها الأولى 2018


– د. عبد الوهاب زايد: الجائزة تساهم في تعزيز جودة التمور الإماراتية
– محمد غانم المنصوري: الجائزة لتشجيع المزارعين على زراعة أفضل أصناف التمور بالإمارات

بتوجيهات ورعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة وتنمية المعرفة، رئيس مجلس أمناء جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي، أعلنت الأمانة العامة للجائزة عن فتح باب الترشيح لجائزة
المزارع المتميز والمزارع المبتكر بالإمارات في دورتها الأولى 2018 اعتباراً من الأول من يونيو ولغاية 15 يوليو 2017 بإتاحة المجال أمام كافة الأخوة المزارعين المنتجين للتمور على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة المسجلين لدى شركة الفوعة للتنافس والفوز بإحدى فئات الجائزة الخمس وهي جائزة المزارع المتميز عن فئة المزرعة الصغيرة، وفئة المزرعة المتوسطة وفئة المزرعة فوق المتوسطة وفئة المزرعة الكبيرة، وجائزة المزارع المبتكر بالإمارات. لتكون منصة وطنية لتقدير وتكريم المواطنين أبناء الإمارات الذين قدموا اسهامات جليلة في قطاع نخيل التمر على وجه التحديد.
جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده سعادة الدكتور عبد الوهاب زايد، أمين عام جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي، صباح الاربعاء 24 مايو 2017 في قصر الإمارات بأبوظبي بحضور سعادة الدكتور هلال حميد ساعد الكعبي عضو مجلس أمناء الجائزة وسعادة محمد غانم المنصوري الرئيس التنفيذي بالإنابة لشركة الفوعة.
أشار فيه الأمين العام أنه وبعد 10 سنوات من النجاح والريادة الذي حققته جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي في قطاع نخيل التمر والابتكار الزراعي (2007 – 2017) بفضل رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة (حفظه الله) ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبتوجيه من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، ومتابعة معالي الشيخ نهيان مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة رئيس مجلس أمناء جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر الابتكار الزراعي. تتشرف الأمانة العامة للجائزة أن تطلق ولأول مرة جائزة المزارع المتميز والمزارع المبتكر بالإمارات بالتعاون مع شركة الفوعة تستهدف فيها الأخوة المزارعين المنتجين للتمور على مستوى دولة الامارات العربية المتحدة المسجلين لدى شركة الفوعة. لتكون منصة لتقدير وتكريم المواطنين أبناء الإمارات، الذين قدموا إسهامات جليلة في قطاع نخيل التمر.
وعن أهداف الجائزة يقول الدكتور عبد الوهاب زايد أن الجائزة تهدف إلى تشجيع المزارعين على زراعة أفضل أصناف التمور. وغرس قيم وثقافة الجودة والتميز لدى مزارعي نخيل التمر بدولة الإمارات. وخلق بيئة إيجابية محفزة على الابداع والابتكار في مجال نخيل التمر. وتعزيز جودة التمور الإماراتية.

كما أعرب سعادة محمد غانم المنصوري الرئيس التنفيذي بالإنابة لشركة الفوعة عن سعادته بإطلاق جائزة المزارع المتميز والمزارع المبتكر على مستوى دولة الامارات العربية المتحدة كونها تستهدف لأول مرة الأخوة المزارعين المنتجين للتمور على مستوى دولة الامارات العربية المتحدة المسجلين لدى شركة الفوعة.
وعن فئات الجائزة يقول محمد غانم المنصوري بأن الجائزة تقسم الى قسمين هما:
1- جائزة المزارع المتميز بالإمارات وهي تخص المزارع الحاصل على أعلى نسبة تقييم من حيث الأصناف التجارية والجودة وأفضل الممارسات الزراعية على النخيل بالمزرعة وذلك حسب فئات المزرعة وتشمل جائزة المزارع المتميز أربع فئات هي:
– فئة المزرعة الصغيرة (الانتاج المورد لشركة الفوعة أقل من 2.5 طن)
– فئة المزرعة المتوسطة (الانتاج المورد لشركة الفوعة من 2.5 – 6 طن)
– فئة المزرعة فوق المتوسطة (الانتاج المورد لشركة الفوعة من 6-10 طن)
– فئة المزرعة الكبيرة (الانتاج المورد لشركة الفوعة أكثر من 10 طن)
علماً بأن الفائز الأول بكل فئة يحصل على مكافأة مالية وقدرها 125.000 درهم اماراتي + درع تذكاري وشهادة تقدير، والفائز الثاني ويحصل على مكافأة مالية وقدرها 75.000 درهم اماراتي+ درع تذكاري وشهادة تقدير.
2- جائزة المزارع المبتكر بالإمارات فهي تخص أفضل ابتكار يقوم به المزارع يؤثر ايجابياً على المزرعة مثل (زيادة الإنتاجية، تحسين جودة التمور، حل مشكلة فنية بالمزرعة، تخفيض كلفة الإنتاج، توفير مياه الري، مكافحة الآفات، حماية البيئة) الخ… ولدينا فائزين اثنين في هذه الفئة في مجالين مختلفين قيمة الجائزة 100,000 درهم لكل فائز.
وعن أهمية الجائزة يضيف المنصوري أنها تساهم في دفع المزارعين لتطبيق أفضل الممارسات والخدمات الزراعية الجيدة الصديقة للبيئة والصحة العامة وتطبيق نتائج البحوث والدراسات والمعرفة في مجال النخيل والتمور بالمزارع. بالإضافة الى الاحتفاء وتكريم الفائزين وتقدير جهودهم التي ساهمت بتعزيز التنمية المستدامة بمزارع النخيل على مستوى الإمارات.


عن الكاتب

فريق تحرير موقع آفاق علمية وتربوية

عدد المقالات : 240

اكتب تعليق

© 2016 Powered By Wordpress, Theme By alsatary hosting

© 2013 alsatary hosting السطري للاستضافة

الصعود لأعلى