انت هنا : الرئيسية » صحة وتغذية » الأعشاب الطبية » فوائد الميرامية واستخداماتها الطبية والعلاجية

فوائد الميرامية واستخداماتها الطبية والعلاجية

Sage.9
الدكتور الصيدلاني صبحي شحاده العيد *

تعرف الميرمية Sage بعدة أسماء وهي الناعمة والقوسية والقصعين ، أما الاسم العلمي فهو salvia offeceinalis، ويقال أن كلمة الميرمية أخذت من أسطورة عن العذراء مريم عليها السلام حيث يحكى أن صبيا أصيب بالحمى وعجز الطب عن شفائه وتضرعت والدته إلى العذراء مريم طالبة منها الشفاء لولدها فظهرت لها في المنام وأمرتها أن تسقي ولدها شاي نبتة معينة فشفي الصبي ومن ذلك الوقت سميت حشيشة مريم ومن ثم حرفة إلى الميرمية .

تشتهر بها بلدان البحر الأبيض المتوسط وتوجد على مدار السنة وتزهر في الخريف وأوائل الصيف وقد قال عنها العالم جرارد في القرن السابع عشر أنها تقوي الذاكرة الضعيفة وتعيدها في وقت قصير.

تنبت في الأراضي الجافة والكلسية والتي يكثر بها الأحجار، ويمكن استنباتها في اي مكان ،وقد بدأت مؤخر زراعتها تجاريا في الاردن وفلسطين للاستعمالات الطبية، وأفضل الأنواع البري (البعل ) وليس المروي كما هو الحال في المزارع الصغيرة التي بدأت تنتشر في أنحاء شتى من العالم.

الجزء الطبي :

الأوراق والفروع الحديثة قبل الإزهار ، لذلك لا يحبذ شراء الميرمية المزهرة للاستعمال والتخزين في البيت ، واشتري الأنواع المستخدمة في الطب الشعبي من نوع ( سارفيا او منيسسينا ) و ( وسارفيا سكلاريا ) وتتميز هذه الانواع باوراق عريضة مخملية ، ومغطاة بوبر ابيض كثيف وتفوح منها رائحة البخور حيث تحرق الأوراق المجففة بالمنزل ليطهر الجو وإعطائه رائحة زكية، ويزهر النبات من آذار ولغاية تموز .

المواد الفعالة في الميرمية :

مواد مرة وزيوت طيارة البورينول والثوجون ( thujonn) الكافور والتانات مواد مخاطية اسبراجية الجلوكوسيد واحماض عضوية .

من خصائص الميرمية:

مدرة للبول موقف للنزيف قابض منشط ملين ويستعمل لمعالجة السعال والتهاب القصبات والحنجرة والربو وعسر الهضم .

الاستعمالات الداخلية :

1- ينقع 30 غم من الأوراق المجففة والمقطعة في لتر ماء مغلي لمدة 100 دقائق وبعد تصفيته وتحليته نتناول منه فنجانا بعد الأكل والأخير قبل النوم لمعالجة الربو والرشح والتهاب الحنجرة وتجفيف ثدي المرضع بعد الفطام .

2- نغلي 300 غم من الأوراق الطازجة أو المجففة في لتر ماء لمدة دقيقتين وبعد التصفية والتحلية بالعسل نتناول منه فنجانا صغيرا كل 4 ساعات لمعالجة السعال الديكي والربو وكمنشط مقو في حالة الضعف العام والإرهاق .

3- في عام 1988 ظهرت للميرمية منافع أخرى وعلاقة في تخفيض نسبة السكر في الدم وقد تأكدت هذه العلاقة والفائدة حديثا في دراسة ألمانية حيث تقول الدراسة ان نبات الميرمية يخفض مستوى الجلوكوز في الدم خاصة اذا اخذ على معدة خاوية في صورة منقوع او شاي .

يحضر هذا الشاي كالتالي :

يضاف ملعقة صغيرة من الأوراق المجففة إلى ماء مغلي 50 مل ويترك العشب لينقع مدة 10 دقائق ثم يصفى ويشرب 3 فناجين يوميا قبل الاكل .
Sage-plant
الاستعمالات الطبية للميرمية:

تستخدم الأوراق المجففة في التدخين عوضا عن التبغ او ممزوجا معه لتخفيف حدة السعال وللمساعدة في الإقلاع عن التدخين ، نعالج نزف اللثة بدلك اللثة يوميا بالوراق الميرمية الغضة ويعالج السعال الناشف باستنشاق بخار الاوراق بغلي الاوراق في قليلا من الماء واستنشاق البخار المتصاعد قبل النوم .

سجل مؤخرا في السوق الدوائي معجون أسنان وغرغرة للثة والحنجرة لمداواة آفات اللثة والحلق كما ذكر سابقا والغريب في الامر ان مثل هذه الادوية مستوردة من الخارج علما بانه عندنا ما يكفي من الميرمية لصنع مثل هذه المستحضرات ونصدرها للعالم.

ملاحظات هامة حول استعمال نبات المرمية :

تحتوي الميرمية على عنصر كيماوي (التوجون ) وهو عنصر كيموي سام إذا اخذ بكمية كبيرة وخصوصا عن طريق مضغ الاوراق فانه قد يسبب عدة امراض يمكن ان تصل الى حد التشنجات وإذا اخذ من قبل مريض الصرع بأنواعه فقد يعمل على التحفيز المبكر لهجمة الصرع مما يستلزم جرعات اكبر من ادوية مداواة الصرع .

الميرمية تقوي الذاكرة :

مسح فروة الرأس بالميرمية قد يساعد على تحسين الذاكرة والوقاية من الخرف . هذا ما أثبتته دراسة بريطانية جديدة بشان أهمية طب الأعشاب في معالجة الأمراض وأوضح الدكتور جون ويلكينسو من جامعة ميدلسيكس البريطانية ، ان الزيوت الضرورية المشتقة من نبتة الميرمية تمنع تحطم الناقل الكيماوي الرئيسي في الدماغ المسؤل عن إعادة تذكر الأحداث .

وأعرب الباحثون عن تفاؤلهم بنتائج الاختبارات الأولية على العشبة ، حتى أنهم بدءوا بإجراء تجارب سريرية عملية على البشر من كبار السن للكشف عما اذا بالامكان تأخير بوادر الشيخوخة او مرض الزهايمر .

واظهر البحث على فوائد الميرمية ،انها تساعد في الحفاظ على مستويات الناقل العصبي الرئيسي الذي يعرف باسم اسيل كولين المسؤول عن الذاكرة ، الذي يحطمه انزيم معين بشكل طبيعي .

وتبين للباحثين ان الميرمية تعيق نشاط وعمل هذا الانزيم في انبوبة الاختبار ، لذلك فان حدوث نفس هذا التفاعل في الدماغ قد يشجع الذاكرة .

وقال الدكتور ويلكينسو في مهرجان العلوم الذي اقامته الجمعية البرطانية في لندن ، ان الميرمية لا تمنع فقدان الذاكرة عند كبار السن وحسب بل قد تعمل كمحفز للذاكرة ايضا .

ويرى ان احد المميزات للعلاج بالاعشاب مثل الميرمية ، ان لها تاريخا طويلا في استخدامها كطعام ، بمعنى ان بالامكان اعطاءها للبشر مشيرا الى ان الزيوت الضرورية المشتقة من الميرمية تحتوي على خمسين مركبا مختلفا ، ولكنها لم تحقق النتيجة المطلوبة عند عزل كل منها على حدة . ومن المتوقع ان تبدا تجربة سريرية اخرى على كبار السن العام القادم ،اذ يستخدم الزيت على شكل مرهم او كريم يوضع على الجلد.

الميرمية افضل العلاجات الطبيعية للاتهابات التنفسية :

استخدمت عشبة الميرمية في الطب لالاف السنين . وكان يعتقد في العصور الوسطى انها تساعد على اطالة حياة الانسان ونبتة الميرمية التي تنمو الى ثلاثة اقدام وتعطي رائحة قوية ومميزة ،تمتاز باغصانها وبراعمها الكثيفة واوراقها الخضراء الرمادية اللون .

وحسب الخبراء فان بالامكان استخدام جميع اجزاء هذه النبتة لان العناصر النشطة موزعة فيها بشكل كبير وبتالي يمكن الافادة من اوراقها الناضجة للصباغة او تجفيفها في الظل واستخدامها للمالجة الطبية .

واوضح الباحثون ان عشبة الميرمية التي تحتاج ان تزرع في تربة غنية والتعرض للشمس لفترات طويلة تحتوي على زيوت ضرورية تشمل ثوجون وكامفور وايوكلليبتول ومركب لاذع المذاق يسمى تانيس وهو احد مركبات الفلافونويد التي تتمتع بخصائص مضادة للتعرق واثر مشابه لهرمون الاستروجين الانثوي .

واشر هؤلاء في مجلة الأفكار الصحية الأمريكية إلى أن الميرمية ،وموطنها الأصلي في منطقة البحر الابيض المتوسط ، تعتبر من افضل العلاجات الطبيعية للالتهابات التنفسية واحتقان الانف والسعل والتهاب اللوزتين والتهاب الحلق ، وهي ايضا تحفز الشهية وتخفف عسر الهضم ولها اثر مفيد في الكبد .

كما يمكن استخدام الميرمية على شكل شاي او خل او سائل للغرغرة في حالات الحمى والتعرق الليلي ومشكلات الكلى والمسالك البولية اضافة الى حالات النزيف المعوي .


خلاصة القول حول الميرمية :

تعتبر الميرمية من الأدوية النباتية القوية لذلك لابد من التقيد بالمقادير والجرعات المقررة وهي في معظم حالة الاستعمال تقدر بملعقة صغيرة من اوراق الميرمية ( 5 غم) لكل كوب من الماء ( 100 ملي ) ولايجوز استعمالها بصفه مستمرة ولا يجوز استخدام ويحضر هذا النقيع بإضافة اوراق الميرمية الى الماء بدرجة الغليان وينقع لمدة عشر دقائق تقريبا ثم يصفى ويشرب اي يجب ان لا نغلي اوراق الميرمية .

يحظر تناول الميرمية على المرضعات لانه مانع لإدرار الحليب وكذالك الحامل في الأشهر الثلاث الأولى لانه مطمث .

لا يصح جمعه مع ادوية الحديد لانه يحتوي على مادة التانين التي تمنع او تقلل من امتصاص الحديد.

تنفع الميرمية ذوي المزاج الهادئ اما ذوي المزاج الحار فينفع معهم الأعشاب المهدئة مثل البابونج واليانسون .

ليس للميرمية اي اثر واضح لتخفيف الوزن اذا شربت بعد كل وجبة طعام كما يروج لذالك الكثير من الناس والعشابون وبعض اختصاصي الطب البديل فكل هذه المزاعم ليست مدعومة بتوثيق علمي او تجارب سريرية .

ينصح استعمالها مرتين يوميا لتخفيف التعرق والهبات الساخنة التي تعاني منها النساء في سن اليأس

تفيد كثيرا كمغاطس مهبلية للنساء في حالة زيادة الإفرازات والالتهابات الفطرية المسببة للروائح الكرية والحكة

للتخلص من الروائح الكريهة وتعرق القدمين وخصوصا في فصل الصيف يرمى القليل من أوراق الميرمية في الحذاء قبل لبسه صباحا

* مستشار (دكتوراه)الغذاء الصحي والنباتات الشافية
drsubhi_eid@hotmail.com ‏

عن الكاتب

مستشار /دكتوراه الغذاء الصحي والنباتات الشافيه Health food and healing herbs advisor DRSUBHI_EID@HOTMAIL.COM https://www.facebook.com/drsubhi.aleid

عدد المقالات : 304

تعليقات (2)

اكتب تعليق

© 2016 Powered By Wordpress, Theme By alsatary hosting

© 2013 alsatary hosting السطري للاستضافة

الصعود لأعلى