انت هنا : الرئيسية » التربية والثقافة » أسس التقويم التربوي

أسس التقويم التربوي

التقويم التربوي
لنجاح عملية التقويم التربوي لا بد من توفر بعض الأسس الهامة من اجل ان يحقق التقويم التربوي أهدافه، ويمكن تحديد أهم أسس القويم التربوي وهي:
1. لابد أن يرتبط التقويم بالهدف الذي نقومه فإذا بعدنا عن الأهداف فإن المعلومات التي سنحصل عليها من أدوات التقويم لن تكون صادقة أو مفيدة.
2. لابد أن يكون التقويم شاملا لكل أنواع ومستويات الأهداف التي ننشدها لأن العملية التعليمية تمثل نظاما تؤثر أجزاؤه بعضها في بعض .
3. لابد أن تكون أدوات التقويم متنوعة فكلما تنوعت أدوات التقويم لدينا كلما زادت معلوماتنا عن المجال الذي نقومه وذلك عند تقويم التلاميذ فكلما تنوعت الأدوات المستخدمة لتقويم التلميذ كلما زاد فهمنا له و قدرتنا على مساعدته.


4. أن يتوفر في أدوات التقويم صفات الصدق و الثبات و الموضوعية.
أ . المقصود بالصدق هو أن الأداة تقيس ما صممت له فإذا صممنا اختبار يقوم قدرة الطالب في الحساب فيجب أن يقيس فعلا قدرة الطالب على إجراء العمليات الحسابية.
ب . والمقصود بالثبات فيقصد به إذا ما أعيد إعطاء الاختبار لمجموعة متكافئة من التلاميذ فإنه يعطي نفس النتائج تقريبا.
ج. أما الموضوعية فتعني عدم تأثر نتائج الاختبار بالعوامل الشخصية للمقوم و احتكامه معايير واضحة و محددة في تحليل وتفسير نتائج الاختبار وأداء التقويم.
5. لابد أن يكون التقويم عملية مستمرة لا تأتي في نهاية العام الدراسي فقط بل لابد أن تتم بطريقة مستمرة ومنظمة.

عن الكاتب

الأردن

كاتب علمي متخصص في تكنولوجيا الصناعات الكيماوية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين @amjad

عدد المقالات : 3236

تعليقات (4)

  • د. محمد خالد

    مشكور على موضوع اسس التقيم التربوي

    رد
  • فيروز سعد

    موضوع التقويم التربوي من المواضيع التربوية الهامة جدا

    رد
  • د . خالد كمال

    يعتبر التقويم احد المكونات الهامة في المنظومة التربوية ,يؤثر ويتأثر ببقية المكونات الأخرى , وهو أيضا أحد المداخل الأساسية لتطوير التعليم.
    والتقويم التربوي يساعد المعلم على تقوية أدائه , والمتعلم على تقوية ذاته,ومدير المدرسة على تقويم دوره في إدارة وقيادة المدرسة, والمؤسسة التعليمية على تطوير تجهيزها ودورها , والمنهج على تحديد نقاط القوة والضعف فيه ..
    لقد اقتصر التقويم فتره من الزمن على استخدام أسلوب واحد وهو الامتحانات , التي تركز على الحفظ , ومع الفهم الواضح لغاية التربية التي تهدف إلى تنمية فكر وعقل المتعلم , وقدرته الإبتكارية , وتفكيره الناقد , والنمو المتكامل لشخصيته خلقيا ، واجتماعيا , ونفسيا , وعقليا , وثقافيا , ظهرت أساليب حديثة في التقويم التربوي , وبدأ الاهتمام بإنشاء المراكز العلمية التي تتضمن أقساما للتقويم التربوي وتطوير الامتحانات , وأصبح التقويم التربوي مقررا دراسيا ضمن مقررات إعداد المعلم والمعلمة بكليات التربية , وكليات المعلمين , وكليات إعداد المعلمات , لما له من أهمية بالغة في برامج إعداد المعلم وتدريبه , وإكسابه مهارات التقويم الجيد .

    رد
  • كريم

    مقال رائع بالفعل

    رد

اكتب تعليق

© 2016 Powered By Wordpress, Theme By alsatary hosting

© 2013 alsatary hosting السطري للاستضافة

الصعود لأعلى