انت هنا : الرئيسية » ابتكارات واكتشافات » ابتكارات طبية » عشر سنوات من الأبحاث تسفر عن اختراع يد روبوتية تحس بالأشياء

عشر سنوات من الأبحاث تسفر عن اختراع يد روبوتية تحس بالأشياء

يد روبوتية
بعد عشر سنوات من الأبحاث، تمكن فريق عمل ايطالي وسويدي من اختراع يد روبوتية ذكية، يتم زراعتها في أجساد مبتوري الأطراف، بحيث تمكنهم من التقاط الأشياء وقضاء حوائجهم الشخصية.

اليد الروبوتية الجديدة، تتسم بكونها تمكن صاحبها من الشعور بالأشياء، وذلك بفضل ما يقارب من 40 مستقبلا كهربائيا موصولة بدماغ الشخص صاحب اليد الصناعية.

يقول الباحثون، انه قد تم استعمال أربعة محركات عالية الجودة للتحكم بحركة هذه اليد، وان تركيبها يتم من قبل فريق طبي متخصص بالجراحة العامة وجراحة الأعصاب والدماغ، حيث يستلزم وصل المجسات مع النهايات العصبية الموصولة بالدماغ، وهذا يمكن أصحاب تلك الأطراف المبتورة من تجاوز متلازمة الأطراف الوهمية والتي هي عبارة عن إحساس من بترت إحدى أطرافه بأن طرفه ما زال متصلا به.


إن هذا الابتكار التقني الفريد من نوعه، سوف يفتح آفاقا واسعة في عالم زراعة الأطراف، فلم يعد مقبولا زرع أطراف صماء تفتقد للحركة والإحساس، ففي ظل الثورة التكنولوجية الحديثة، أصبحت المعدات والأجهزة الذكية حقيقة على ارض الواقع، وأصبح في وسع من ابتلي بمصاب في جسده أن يتطلع إلى الإمكانيات المدهشة للتقنية الحديثة.


عن الكاتب

الأردن

كاتب علمي متخصص في تكنولوجيا الصناعات الكيماوية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين @amjad

عدد المقالات : 3357

اكتب تعليق

© 2018 Powered By Wordpress, Theme By alsatary hosting

© 2013 alsatary hosting السطري للاستضافة

الصعود لأعلى