انت هنا : الرئيسية » صحة وتغذية » الإفراط في شرب الماء يتسبب بحدوث التسمم المائي

الإفراط في شرب الماء يتسبب بحدوث التسمم المائي

drinking water
يعتقد الكثيرون أن الإكثار من شرب الماء أمر صحي جدا وانه لا يوجد أي ضرر من شرب كميات كبيرة من المياه، بل إن هذا أمرا مرغوبا لكي يحافظ الإنسان على صحته.

إلا أن المعلومات الطبية الحديثة تؤكد أن شرب كميات كبيرة من المياه والإفراط في شرب الماء مضر للصحة ويتسبب بالتسمم المائي.

الكمية المثالية لشرب الماء

للماء أهمية بالغة في تنظيم وظائف الجسم المختلفة، حيث تحتاج كافة أجهزة الجسم للماء كما أن للماء أهمية بالغة في صحة الجلد والبشرة، وعندما يشرب الإنسان كمية قليلة من الماء فان ذلك يؤثر على كثافة الدم ويسبب الصداع وقلة التركيز كما يبدأ الترهل والجفاف في الظهور على الجلد، لذا تقول النصيحة الدائمة (أكثروا من شرب الماء).

إلا أن الإسراف في شرب الماء وتناول 4 إلى 5 لترات يوميا يؤدي لمخاطر صحية، وفقا لتقرير نشره موقع شبكة “آر تي إل” الألمانية، إذ يمكن أن يصاب الإنسان بما يعرف بـ (التسمم المائي) إذا تناول أكثر من 7 لترات يوميا من الماء، لأن هذا يؤدي إلى التخفيف الحاد لتركيز الدم وتراجع معدل الصوديوم، لذا يجب عدم المبالغة في شرب الماء حتى في أشد الأيام حرا.


الجمعية الألمانية للتغذية تنصح بتناول لتر ونصف لتر من الماء يوميا يمكن زيادتها إلى 3 لترات لمن يقومون بأعمال بدنية مجهدة أو في أيام الصيف الحارة.

يذكر أن الإنسان يحصل على كميات كبيرة من المياه من الفواكه والخضروات التي يتناولها، إذ أن معظم الفواكه تحتوي على كميات كبيرة من المياه، فالخيار مثلا يحتوي على 96 بالمائة مياه، وهذه الخضروات تؤمن للجسم جانبا كبيرا من احتياجاته للمياه.


عن الكاتب

الأردن

كاتب ومترجم متخصص في الشؤون العلمية، عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين @amjad

عدد المقالات : 3559

تعليقات (4)

اكتب تعليق

© 2019 Powered By Wordpress, Theme By alsatary hosting

© 2013 alsatary hosting السطري للاستضافة

الصعود لأعلى