انت هنا : الرئيسية » البيئة والتنمية » الجمعية الأردنية للسياحة الوافدة تطلق مبادرة لا تعبث بالطبيعة

الجمعية الأردنية للسياحة الوافدة تطلق مبادرة لا تعبث بالطبيعة

لا تعبث بالطبيعة ، مبادرة وطنية جديدة حول المحافظة على نظافة المواقع السياحية التي يرتادها الزوار، أطلقتها الجمعية الأردنية للسياحة الوافدة بدعم من معالي وزير السياحة والأثار السيدة مها الخطيب، و معالي وزير البيئة السيد خالد الإيراني ومن خلال الشراكة الفاعلة ما بين القطاع العام  والخاص في 2009.

تهدف هذه المبادرة إلى وضع خطة عمل استراتيجية طويلة الأمد لحل مشكلة النفايات الملقاه في أماكن التنزه و المواقع السياحية و العمل على تغيير سلوك المواطنين و زيادة الوعي البيئي لديهم من خلال برامج التوعية و الحملات الإعلامية. كذلك العمل على مساعدة المجتمع المحلي في تلك المناطق في إعادة تدوير النفايات و استغلالها في انتاج بعض الحرف اليدوية بحيث يوفر للمجتمعات المحلية فرص عمل جديدة و صديقة للبيئة

و من خلال لجنة العمل المشاركة فقد تم الإتفاق على إطلاق المبادرة من خلال البدء بحملة تنظيف لموقع الزارة في البحر الميت وتلاها حملة في البتراء. حيث تقوم الجهات المشاركة بوضع خطة طويلة الأمد لمعالجة المشكلة البيئية في هذه المنطقة. و تشكل هذه الحملة انطلاقة سريعة نحو اتخاذ تدابير مستعجلة لإيقاف هذا التدهور البيئي.

في عام 2010 اعلنت الجمعية الأردنية للسياحة الوافدة عن إطلاق مشروع تبني موقع جرش الأثري لعام 2010- 2011 من خلال المرحلة الثانية للمبادرة البيئية الوطنية “لاتعبث بالطبيعة”.

قررت اللجنة التنظيمية لمبادرة “لاتعبث بالطبيعة” تبني موقع جرش الأثري لمدة سنة كونه أحد  أكثر المواقع السياحية ارتياداً في المملكة والذي يتطلب تنفيذ بعض الممارسات للعناية البيئية والمحافظة على الشكل العام للموقع. تم التنسيق لهذه الحملة مع وزارة السياحة والآثار، ومديرية بلدية جرش، ومركز زوار جرش للاطلاع على المتطلبات اللازمة لإنجاح هذه المبادرة.



في يوم السبت الموافق 3 تموز 2010 ، أطلقت “مبادرة لاتعبث بالطبيعة” بتنظيم من الجمعية الأردنية للسياحة الوافدة أول حملة ضمن برنامج تبني موقع جرش الأثري لعام 2010-2011، تحت رعاية  معالي وزير السياحة والآثار، السيدة مها الخطيب، ومعالي وزير البيئة، السيد حازم ملحس وبالشراكة الفاعلة مابين القطاعين العام والخاص.

“حملة تنظيف موقع جرش الأثري”،كانت أولى الحملات ضمن برنامج تبني موقع جرش والتي تهدف إلى زيادة الوعي البيئي في المنطقة وتنظيف الموقع للتخلص من النفايات والعمل على فصلها بصدد إعادة تدويرها.

ثاني حملة تمثلت بتنظيم أول عرض أفلام بيئي في جرش من خلال سلسلة النشاطات البيئية في جرش تحت برنامج تبني موقع جرش الأثري بيئياً لعام 2010-2011. وتقوم الجمعية بالمشاركة في هذا الحدث بإسم الأردن بالإحتفالية العالمية لمنطمة .org350 بجانب أكثر من 180 دولة حول العالم، والتي يحتفل بها العالم في العاشر من أكتوبر بهدف نشر التوعية البيئية للحد من تأثيرات التغير المناخي ونشر الوعي البيئي.

يعتبر هذا الحدث الأول من نوعه في موقع جرش الأثري والذي تم من خلاله عرض أفلام  بيئية وثائقية والتي تعرف المشاركين من خلالها على أهم المشاكل البيئية التي تواجه الاردن والعالم و التركيز على التحديات البيئية مع تسليط الضوء على الحلول المقترحة لتحقيق الإستدامة البيئية العالمية.

وتضمنت الإحتفالية تصميم وتشكيل مجسم مصنوع من علب الماء البلاستيكية المعاد تدويرها والهدف من هذا المجسم هو لفت الإنتباه لبرنامج مبادرة لا تعبث بالطبيعة لإعادة التدوير في جرش ، ونشر الوعي حول أهمية إعادة التدوير.

الجمعية في سطور

الجمعية الأردنية للسياحة الوافدة هي جمعية أعمال تطوعية غير هادفة للربح تتمثل بعضوية عاملة تضم مكاتب السياحة الوافدة و عضوية مؤازرة تضم (الفنادق و شركات تنظيم الفعاليات و الجمعيات غير الحكومية و شركات النقل السياحي و أدلاء السياح و الأكاديميين المتخصصين و المهتمين في القطاع السياحي) حيث تعنى الجمعية و أعضاؤها بتحسين مستوى الخدمات السياحية و إثراء تجربة السياح الذي يزورون الأردن. تلتزم الجمعية و أعضاؤها بتطوير المستوى المهني للعاملين في قطاع السياحة في الأردن من خلال الإلتزام بالمعايير الأخلاقية و المهنية و من خلال تلبية احتياجاتهم فيما يتعلق بالتدريب و التطوير و التعليم المستمر و المتخصص و بالإضافة للمؤازرة في القضايا التي تمس مصلحة القطاع و نموه من خلال بناء شراكة حقيقية بين القطاعين العام و الخاص.

اقرأ أيضا

تقرير علمي يؤكد أن الجليد سوف يكتسح العالم

هيئة البيئة – أبوظبي تدعو المجتمع المحلي إلى المحافظة على البيئة

مجموعة عمل الإمارات للبيئة تحتفل بزراعة أكثر من 2 مليون شجرة

هيلاري كلينتون تعرب عن دعمها لوكالة “ايرينا”

جبال وصخور عُمان ستنقذ العالم من الاحتباس الحراري !

مذكرة تفاهم بين هيئة البيئة بأبوظبي والمؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة

انطلاق برنامج البيئة البرية في المدارس ضمن فعاليات حملة التوعية البيئية الرابعة لمرتادي المناطق البرية 2011

البيئة .. مفهومها عناصرها وعلاقتها بالإنسان

تأثير ظاهرة الاحتباس الحراري على منطقة الشرق الأوسط

معرض فني للأعمال الفائزة والمتميزة في مسابقة النخلة في عيون العالم

فوز نجيب صعب بجائزة زايد الدولية للبيئة لعام 2011

عن الكاتب

الأردن

كاتب متخصص في الشؤون العلمية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين @amjad

عدد المقالات : 3495

اكتب تعليق

© 2019 Powered By Wordpress, Theme By alsatary hosting

© 2013 alsatary hosting السطري للاستضافة

الصعود لأعلى