انت هنا : الرئيسية » صحة وتغذية » الإصابات الرياضية الخطرة والوقاية منها

الإصابات الرياضية الخطرة والوقاية منها

اصابات الملاعب
الدكتورة إيناس فتحي بركات

آفاق علمية وتربوية – يعاني الرياضيون من حدوث إصابات في أجسادهم بسبب ممارسة الرياضة والتمارين الرياضية التي تكون في كثير من الأحيان شاقة ومرهقة وتحمل بعض الخطورة، وفي الحقيقة فكلما زاد عمر الرياضي كان أكثر عرضة للإصابات الناجمة عن الرياضة.

في تقرير صادر عن Mayo Clinic ذكر فيه ان نسبة إصابة الأمريكيين الممارسين للرياضة في غرف الطوارئ لسنة واحدة كانت كما يلي :

1- 12 الف اصابة بسبب ركوب الدراجات الهوائية ومسابقاتها
2- 10 الاف اصابة ناتجة عن التمارين في القاعات التي تحتوي على معدات واجهزة رياضية
3- 8 الاف اصابة بسبب رياضة الغولف
4- 6 الاف اصابة بسبب التزلج والرياضات البحرية
5- 2000 اصابة بسبب رياضة التنس
6- 2000 اصابة بسبب رياضة الغوص والسباحة

ان اكثر الاصابات هي اصابات الراس بسبب عدم استخدام الخوذ الواقية في رياضات مسابقات ركوب الدراجات الهوائية كذلك الذين يمارسون رفع الأثقال في الصالات الرياضية كذلك كبر السن يؤثر على العضلات فيقلل من حجمها ووزنها لصالح زيادة الدهون وبذلك تكون العضلات اكثر عرضة للاصابات كذلك الاعصاب التي تحفز العضلات يقل مفعولها مع التقدم بالسن فتصبح العضلات اقل استجابة وان قوة العضلات تضعف بسبب الهشاشة التي تحدث فيها ولا ننسى الاوتار التي تصل العضلات بالعظام تصبح اقل مرونة مما يؤثر على المفاصل .

من أكثر الإصابات شيوعا :اصابات الرياضيين

1- الآلام الحادة في الكتف بسبب التهاب الأوتار حول مفصل الكتف خاصة عند لاعبي التنس وممارسي رياضة السباحة كذلك حدوث التهاب في الفراغ بين عظام الكتف وهو مايسمى Bursae اي الكيس المائي الذي يعمل كوسادة واقية لمنع احتكاك عظام المفصل كما وقد يحدث الامر نفسه في عظام الورك كذلك في الركبتين فيؤدي لالتهاب المفصل Arthritis .
2- التهاب الكوع بسبب رياضة التنس او الغولف Tennis Elbow
3- اصابات القدم بسبب التهاب الاوتار وخصوصا اخمص القدم خاصة منها مايصل بين كعب القدم واصابع القدم .
4- التهاب وتر فوق كعب القدم Achilles
5-الام الظهر وتحدث بكثرة خاصة منطقة الظهر السفلى وكذلك التحلل الغضروفي وضعف العضلات في الظهر بسبب ممارسات غير صحيحة للتمارين التي تقوي هذه العضلات .

كيفية الوقاية من الإصابات وجعل الرياضة آمنة :

تكون الرياضة البدنية آمنة تماما حين تتناسب مع القدرات الجسمانية للشخص وفي عدم وجود أمراض تتعارض مع مزاولتها والتعود على ممارستها بانتظام لأن عدم الانتظام قد يتسبب في حدوث الإصابات فتفقد فائدتها المرجوة منها كما يجب ممارستها من غير اندفاع مفاجئ ولكن بالبدء بممارسة تمارين التسخين ( WARMING UP ) .

إن التسخين قبل ممارسة الرياضة لمدة خمس دقائق يساعد على تفادي الإصابة لأنه يزيد من حرارة الجسم بالتدريج ويساعد على تدفق كميات أكبر من الدم للعضلات لجعلها مستعدة لممارسة التمارين .


يبدأ التسخين بتمارين شد العضلات مع التنفس العميق وتحريك الذراعين وثني الجذع إلى الأمام والجانبين عدة مرات ثم المشي لعدة دقائق وبعدها نمارس حركات الاسترخاء أو التبريد ( COOLING DOWN)

كذلك يجب التاكد طبيا من خلو الشخص من هشاشة العظام والتاكد من صحة وسلامة القلب والشرايين والرئتين وينصح خبراء مايوكلينيك بان يبدا توقيت الرياضة اليومي بحدود نصف ساعة ومن ثم يزداد يوميا بالتدريج كذلك يجب على الرياضي استخدام ولبس المعدات اللازمة لحماية راسه ومفاصله والاخذية المناسبة ولو اتبعنا هذا الأسلوب مع مراعاة الحرص على التغذية الصحية السليمة وأخذ كميات كافية من السوائل يوميا والامتناع عن التدخين والهدوء النفسي لأصبحت الرياضة ليست فقط آمنة بل ممتعة أيضا .


عن الكاتب

حاصلة على دبلوم في الصيدلة / الاردن حاصلة على دكتوراه الغذاء الصحي ومكافحة الشيخوخة / نيوكاسيل عضو لجنة الغذاء الصحي / الاتحاد العربي / لبنان https://www.facebook.com/enas.barakat.1

عدد المقالات : 65

تعليقات (3)

اكتب تعليق

© 2018 Powered By Wordpress, Theme By alsatary hosting

© 2013 alsatary hosting السطري للاستضافة

الصعود لأعلى