انت هنا : الرئيسية » تكنولوجيا » الإنترنت والإتصالات » المكتبة الرقمية السعودية ومجموعة نيتشر للنشر توقّعان اتفاقية تعاون

المكتبة الرقمية السعودية ومجموعة نيتشر للنشر توقّعان اتفاقية تعاون

SDL
آفاق علمية وتربوية – وقّعت “المكتبة الرقمية السعودية”، التابعة لوزارة التعليم العالي السعودية إتفاقاً مع “مجموعة نيتشر للنشر”، بموجبه ستتمكن الجامعات المنضوية تحت مظلة “المكتبة الرقمية السعودية” من الدخول الى كل منشورات nature.com حتى نهاية العام 2014، بما فيها 6 سنوات من محتوى الارشيف الكامل. هذا الاتفاق سيتيح الفرصة لحوالي مليون طالب وباحث وعالم في المملكة للدخول والاضطلاع على محتوى منشورات “مجموعة نيتشر للنشر” بينهم مجلة “نيتشر” العالمية عالية المستوى ومجلة “نيتشر ريسرتش” للأبحاث الى جانب بعض من أهم المجلات العلمية على مستوى العالم.

المكتبة الرقمية السعودية تشكل نموذجاً لتخطيط المملكة العربية السعودية بأن تصبح اقتصاد المعرفة بحلول العام 2022 م. في العام 2013، سوف تستثمر المملكة حوالي ربع موازنتها المركزية في تنمية البنى التحتية لقطاعي التعليم والأبحاث، بما فيها مئتي وأربعة مليارات ريال سعودي (54.4 مليار دولار أميركي) في التعليم والتدريب. وقد علّق الدكتور مساعد الطيار، المشرف العام في المكتبة الرقمية السعودية قائلاً: “بحلول 2026، تخطط المملكة لإنفاق 2% من مجمل ناتجها المحلي على قطاع الابحاث، التي تعدّ نسبة موازية للدول التي ترعى البحث العلمي كالولايات المتحدة والمملكة المتحدة.

تم إطلاق “المكتبة الرقمية السعودية” في العام 2010، وتضم أكثر من 260 ألف مرجع علمي الكتروني، تغطي كافة الاختصاصات الاكاديمية؛ كما توفر مظلة للجامعات السعودية وتؤمن لهم منصة رقمية غنية بالمصادر من اجل البحث العلمي.

وفي هذه المناسبة عبّر السيد دين ساندرسون عن سروره بهذا الاتفاق وقال: “إن المكتبة الرقمية السعودية تؤمن للباحثين والطلاب بمجموعة فائقة الاهمية من المصادر البحثية العلمية، ويسرّ مجموعة نيتشر للنشر أن تصبح منشوراتها جزءاً من هذه المصادر لتستفيد منها الجامعات السعودية، كما نفخر بأن نلعب دوراً في هذه الخطط الطموحة لتطوير البنى العلمية والتربوية في المملكة”.

كجزء من التزامها بالعمل مع المؤسسات في منطقة الشرق الأوسط من أجل بناء مناخ بحثي أفضل وتحفيز التفوق العلمي، أطلقت مجموعة نيتشر للنشر خلال الأعوام القليلة الماضية “نيتشر الشرق الاوسط” (www.nature.com/naturemiddleeast) و”نيتشر الطبعة العربية”(www.arabicedition.nature.com). “نيتشر الشرق الاوسط” تنشر أبحاثاً علمية وطبية من العالم العربي باللغتين العربية والانكليزية. و”نيتشر الطبعة العربية” هي ترجمة لمجلة “نيتشر” العالمية ذائعة الصيت.

حول المكتبة الرقمية السعودية
http://portal.sdl.edu.sa/arabic/

المكتبة الرقمية السعودية ، هي أكبر تجمع أكاديمي لمصادر المعلومات في العالم العربي، حيث تضم أكثر من 260 ألف مرجع علمي، تغطي كافة التخصصات الأكاديمية، وتقوم بالتحديث المستمر لهذا المحتوى؛ مما يحقق تراكماً معرفياً ضخماً على المدى البعيد. وقد تعاقدت المكتبة مع أكثر من 300 ناشر عالمي. وقد فازت المكتبة بجائزة الاتحاد العربي للمكتبات والمعلومات «اعلم» للمشاريع المتميزة على مستوى العالم العربي عام 2010م.

وتوفر المكتبة لجميع الجامعات السعودية مظلة واحدة، تقوم من خلالها بالتفاوض مع الناشرين حول مختلف القضايا القانونية والمالية، وفي هذا توفير كبير للمال وللجهود، من خلال التكتل تحث مظلة واحدة، تستطيع من خلالها أن تحصل على مزيد من المنافع والحقوق أمام الناشرين.
كما أنها توفر بيئة رقمية لمختلف الجامعات السعودية، والجهات البحثية المشتركة معها، وفي هذه البيئة من المنافع والمزايا ما لا يمكن لجهة واحدة أن تقوم به، أو أن تصل إليه، ومن هذه المزايا:
• إدارة مركزية واحدة، تقوم بإدارة هذا المحتوى الضخم، وتحديثه باستمرار.
• تبادل مشترك للمنفعة، فأي جامعة ستستفيد مما توفره سائر الجامعات الأخرى، في أي حقل علمي.
• تعزيز مكانة الجامعات عند تقييمها، من اجل الاعتماد الأكاديمي، وذلك من خلال مصادر ثرية، وحديثة، وينشرها أفضل الناشرون العالميون.
• ردم الفجوة بين الجامعات السعودية، حيث تستطيع الجامعات الناشئة الحصول على نفس الخدمة التي تحصل عليها الجامعات السعودية الكبرى.

حول مجموعة نيتشر للنشر – Nature Publishing Group (NPG):

تعمل مجموعة نيتشر للنشر على نشر معلومات علمية وطبية ذات مغزى مهم سواء على شكل مطبوعات أو عبر الانترنت. تصدر عنها: مجلات، قواعد بيانات على الانترنت، وخدمات تتعلق بالحياة، الفيزياء ، الكيمياء ، العلوم التطبيقية والطب الاكلينيكي. بالتركيز على احتياجات العلماء، فان NPG تصدر طيفا من المجلات البحثية مثل Nature( تم تأسيسها عام 1869) التي تعتبر الدورية الأسبوعية العالمية العلمية الأكثر استشهادا بها. هذا بالاضافة الى مجموعة من المجلات المرموقة والأكاديمية. أما عبر الانترنت ، فان موقع nature.com يوفر لزائريه الذين يبلغ عددهم 6 ملايين شهريا ، وصولا الى منشورات NPG وقواعد البيانات والخدمات بما فيها الأخبار العلمية وتعليقات من Nature و NatureJobs مع دخول الى شبكة Nature و Nature Education’s Scitable.com.

مجلة Scientific American تم تأسيسها في عام 1845 ، وتعتبر أقدم مجلة منشورة مستمرة الى الآن في الولايات المتحدة وهي مجلة العلوم الرائدة والموثوقة في وسائل الاعلام العامة. وهكذا نجد أن NPG مع scientificamerican.com ونسخ بـ 14 لغة حول العالم تصل الى أكثر من 5 مليون مستهلكا وعالما. ومن عناوين المجلات الأخرى: Scientific American Mind وSpektrum der Wissenschaft في ألمانيا. من خلال اعمالها جميعا، NPG تكرس نفسها لخدمة المجتمعات العلمية والطبية، وبشكل أوسع فانها تخدم أيضا الجمهور المهتم بالعلوم العامة. NPGشركة عالمية وهي جزء من ماكميلان بابليشرز ليميتد تقع مقارها الرئيسية في لندن ونيويورك وطوكيو، ولديها مكاتب في جميع أنحاء العالم



عن الكاتب

الأردن

كاتب علمي متخصص في تكنولوجيا الصناعات الكيماوية عضو الرابطة العربية للإعلاميين العلميين @amjad

عدد المقالات : 3357

اكتب تعليق

© 2018 Powered By Wordpress, Theme By alsatary hosting

© 2013 alsatary hosting السطري للاستضافة

الصعود لأعلى